الاثنين، 5 يوليو، 2010

الهمسة السادسة والعشرون ( رائحة التبغ )






رائحة التبغ



1)

تصاعد دخان سيجاره الغليظ ، حاولت أن أقبض علي خيوطه الملتويه إلا أنني في كل مرة أجد يدي فارغة إلا من رائحة التبغ.

2)


أخبرني أن عطر ثوبي هو نفس عطر كفن أبي ، فلم أعجب لأنه الحي في كفنه ..وأنا أسعي للحياة .

3)


أعطيته معطر الفم ، نفثه داخل حلقه... اعتلي المنصة .. زيف الحقائق... صفق الجميع ...ابتسم ، تجاهلوا لون أسنانه البنية .

4)


نظر بإزداء إلي أظافري غير المتساوية الطول ،
سألني : كيف تريدين أن تصبحي كاتبة بأظافر غير مطلية
أجبته : لأنني أكتب عن مبتوري الأصابع

5)


سار الموكب ..مضي الجميع خلفه .. سرت في الإتجاه العكسي أتلمس رائحة الفل لتقودني علي الطريق .



تمت بفضل الله
شيماء زايد
5 يوليو2010
8 صباحا